U3F1ZWV6ZTE0NDYxNDIwNTcwX0FjdGl2YXRpb24xNjM4Mjc5NDQ5ODA=

ما هو نظام Harmony OS التابع لشريكة هواوي

ما هو نظام Harmony OS التابع لشريكة هواوي

 
في ظل الصراع الاقتصادي الكبير بين الولايات المتحدة والصين، وجدت هواوي نفسها في مأزق فقد أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامي عن حظر منتجات هواوي وعدد من الشركات الصينية كخطوة للضغط على الشركة للصينية لكسر احتكار هواوي لشبكات الجيل الخامس 5G، وقد شمل الحظر ايضاً منع جوجل منح تراخيص خدمات جوجل لأجهزة هواوي. بعد هذه التصعيدات من قبل الولايات المتحدة الامريكية اعلنت هواوي عن نظام بديل كخطة بديله في حالة رفضت جوجل تجديد تصاريح خدمات جوجل. وقد اعلنت هواوي في مؤتمر مطورين هواوي 2019 في حدث إطلاق الهواوي ميت 30 وميت 30 pro اللذان لا يدعمان خدمات جوجل عن بعض مزايا هذا النظام جعلتنا نحصل على صورة كاملة لنظام التشغيل الجديد.

والان ما هو نظام هواوي الجديد؟!

 
قالت هواوي في مؤتمرها ان نظام Harmony OS مبني على النواه المصغرة Micro-kernel وهو نظام متعدد الاستعمالات، بناء على هذا التصريح من هواوي نستنتج ان النظام الجديد ليس لمنافسة نظام اندرويد فقط بل هو منافس لكل نظام تشغيل ذكي قد رأيته في يوم من الايام. تقول هواوي ان النظام الجديد سيكون الخطوة القادمة لتوصيل المستخدم بالعالم الرقمي المتغير باستمرار وتعتقد هواوي ان التغيرات على مقربه من الجيل الجديد من شبكات الجيل الخامس والتقنيات السحابية وسوق انترنت الاشياء الناشئ والذكاء الصناعي.

هواوي ترغب بإطلاق جيل جديد من انظمة التشغيل

ان هواوي تعتقد ان المشكلة تكمن في ان أجهزة التكنلوجيا الذكية غير متكاملة مع بعضها البعض بشكل جيد، وهي ليست بمشكلة جديدة، فبدلا من أعاد استخدام نظام تشغيل جديد وبناء نفس التطبيقات، هواوي تريد بناء نظام جديد كلياً وتقول انها تعمل علية منذ عشر سنوات. وتكمن رؤية هواوي لنظامها المتكامل Echo System بما تطلق عليها استراتيجية “1 + 8 + N” حيث ان الرقم 1 يعني الهاتف (الهاتف الذكي هو رفيقنا الدائم والذي يوصلك بالأصدقاء والعائلة لذلك من المنطقي ان يكون الهاتف الذكي نقطة انطلاقه. والرقم 8 يرمز الى أجهزة هواوي المألوفة مثل الاجهزة الذكية والساعات وأجهزة الكمبيوتر ومكبرات الصوت الذكية الخ... اما الرمز N فهو يمثل القاع الأكبر الا وهو قطاع انترنت الأشياء IOT.
ويعد توافق كل هذه المنتجات أحد الصعوبات التي تواجه الشركة حيث ان هواتفها الذكية تعمل بنظام اندرويد بينما اجهزة الكمبيوتر المحمولة تعمل بنظام ويندوز وتعمل ساعتها الذكية بنظام Lite OS مما يجعل الامر أكثر صعوبة على العملاق الصيني.
نظام Harmony OS  هو نظام مبني على نواه واحدة Single core , واطار عمل framework موحد , ويستخدم نفس الخدمات الأساسية بغض النضر عن الهاردوير . وتقول هواوي انها نظرت الى ابعد من الأجهزة الفردية والمعزولة، وبدلا من ذلك حددت مجموعة من القدرات والسمات لإنشاء مستوى افتراضي للهاردوير، فمثلا سيعمل نظام harmony في جهاز الكمبيوتر المحمول الذي يعمل بذاكرة رام تبلغ 16 جيجا، كما هو الحال مع المصباح الذكي الذي يحتوي على مجرد كيلو بايت من الذاكرة العشوائية.
وتتقول هواوي انها وفرت خدمة للمطورين حيث ان التطوير سيكون على منصة واحدة وسيعمل التطبيق على مختلف الأجهزة التي تعمل بنظام Harmony ، اما بالنسبة لمطورين اندرويد فتقول هواوي ان تطبيقات الأندرويد ستعمل العلى نظامهم الجديد ولكن مع تعديلات بسيطة على التطبيقات , وتوفر هواوي فرصة للمطورين للوصول الى السوق الصيني الذي يبلغ عدد مستخدميه اكثر من مليار ونصف مستخدم وذلك لان خدمات جوجل محضورة في الصين بما فيها متجر play .
تنبع ثقة هواوي بنجاح نظامها الجديد من اعتقادها بأنها واحدة من شركات التكنلوجيا القليلة الموجودة التي لديها البنية التحتية الموجودة بالفعل لإطلاق نظام التشغيل الجديد، فهي بالفعل تملك معالج Kirin silicon ولديها استثمارات ضخمة في مجال التكنلوجيا السحابية بالإضافة الى انها مطورة لتقنيات الجيل الخامس 5G ، كما ان لديها اعمال مزدهرة تغطي أجهزة الهواتف والأجهزة القابلة للارتداء وأجهزة الكمبيوتر المحمول وأكثر من ذلك. وقد تمكنت بأعجوبة من النجاة من العاصفة الأخيرة التي لحقتها جراء الحظر الأمريكي لمنتجاتها.
 وقد بدأت هواوي بالفعل اطلاق اول نسخة من النظام في اول منتج من منتجاتها التي تعمل بنظام Harmony OS وهي التلفاز الذكي Huawei vision والذي يعرف في الصين باسم Honor vision وتقول هواوي ان النظام سيعمل في أجهزة اكثر في عام 2020 مثل الساعات الذكية والسماعات , وليس من المتوقع ان تقوم هواوي بإطلاق هاتف يعمل بنظام Harmony بل قد تلجأ هواوي الى نفس الخطة التي نفذتها في اطلاق جهازها الmate 30 حيث ان هواوي استخدمت نظام اندرويد مفتوح المصدر بالإضافة الر الواجهة EMUI الخاصة بهواوي , ولكن بدون خدمات جوجل , حيث يلزم المستخدم ان يقوم بالاستغناء عن خدمات جوجل او تحميلها من متاجر أخرى مثل متجر AppGAllary الخاص بهواوي . ان فكرة ان ثاني أكبر شركة تصنيع هواتف في العالم تريد الاستغناء عن نظام التشغيل المفتوح المصدر ذو الشعبية الكبيرة هي مجازفة كبيرة ويتوقع ان تقوم الشركات الصينية الأخرى مثل Oppo، Xiaomi، vivo، tecent وغيرها بدعم النظام الجديد، وقد ظهرت اشاعات سابقة تقول ان الشركات الصينية بالفعل اختبرت نظام Harmony.
ويظل حتى الان موقف شركة جوجل مجهولا من النظام الأخير ومن غير المستبعد ان جوجل ايضاً تجهز نظامها الجديد Fuchsia OS الذي قد يكون منافس لنظام Harmony OS.
الاسمبريد إلكترونيرسالة